اخبار

إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية

تابع تفاصيل إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية وقد تم طرح الخبر عبر عرب 48 .. تابع إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية
والتفاصيل عبر مزاج نيوز #إسرائيل #ستعترف #قريبا #بسيادة #المغرب #على #الصحراء #الغربية

[ad_1]

أكد رئيس الكنيست أمير أوحانا (الليكود) ، اليوم الخميس ، أنه واثق من أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيعترف قريباً بسيادة المغرب على الصحراء الغربية.

رئيس الكنيست: إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية

أوحانا ووزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة (وزارة الخارجية المغربية)

قال رئيس الكنيست أمير أوحانا خلال زيارة للرباط ، اليوم الخميس ، إن إسرائيل ستعلن قريبا دعمها لسيادة المغرب على منطقة الصحراء الغربية.

وقال أوحانا في مقابلة مع الصحفيين بعد محادثاته مع رئيس البرلمان المغربي رشيد الطالبي علمي “أتفهم تماما أهمية الاعتراف بالصحراء المغربية”.

وتابع: “على إسرائيل أن تتحرك نحو هدف الاعتراف بالصحراء المغربية كما فعلت الولايات المتحدة أقرب حليف لنا”.

واضاف ان “مناقشات جادة تجري حاليا في حكومتنا حول هذا الموضوع واعتقد ان رئيس الوزراء (بنيامين) نتنياهو سيعلن هذا القرار في القريب العاجل”.

وتابع: “من موقعي كرئيس للكنيست ، أدرك مغربية الصحراء ، وأنا متأكد من سيادة مملكة صحرائها”.

وقال أوحانا: “نطلب من ملك المغرب محمد السادس ، بصفته رئيس لجنة القدس ، التوسط بين الفلسطينيين والإسرائيليين”.

ذكر تقرير لرويترز أمس الأربعاء ، أن إسرائيل تدرس دعم المغرب في قضية الصحراء الغربية ، وأن الأمر قيد البحث داخل مجلس الأمن القومي الإسرائيلي.

وتطالب جبهة البوليساريو بدعم من الجزائر بدولة مستقلة في منطقة الصحراء الغربية. اعترف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2020 بالحكم المغربي للمنطقة مقابل تصرفات المغرب في “اتفاقات إبراهيم” الطبيعية مع إسرائيل.

انتهى صراع المغرب مع جبهة البوليساريو في عام 1991 باتفاق وقف إطلاق النار بدعم من الأمم المتحدة ، والذي تضمن خطة لإجراء استفتاء لحل الوضع الإقليمي.

لكن لم يتم الاتفاق على قواعد الاستفتاء أبدًا وتوقف مجلس الأمن الدولي عن ذكر الاستفتاء كخيار في قراراته ، وبدلاً من ذلك دعا الطرفين إلى التسوية والعمل من أجل “حل مقبول للطرفين”.

قال مصدر دبلوماسي لرويترز إن اعتراف إسرائيل بالحكم المغربي للصحراء الغربية قد يؤدي إلى تحسن كامل في العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين.

وهذا يعني تغيير البعثتين الدبلوماسيتين من مكتبي اتصال الآن إلى سفارتين ، مع إمكانية توقيع اتفاقية تجارة حرة في المستقبل.

كسب التأييد لموقعها في الصحراء الغربية هو الهدف الرئيسي للدبلوماسية المغربية ، التي أصبحت جريئة في خطتها للحكم الذاتي للمنطقة ، بعد الاعتراف بترامب وما تلاه من دعم من القوى الغربية ، مثل إسبانيا.

مذكرة تفاهم “لتحسين العلاقات البرلمانية”

ووقع رئيسا الكنيست الإسرائيلي والبرلمان المغربي مذكرة تفاهم “تتضمن تطوير العلاقات البرلمانية على المستوى التشريعي ومجالات أخرى من العمل البرلماني”.

وقال بيان للبرلمان المغربي عقب لقاء أوحانا مع الطالب العلمي ، إن “التعاون البرلماني سيتطور بين المؤسستين التشريعيتين في البلدين ، بما يساهم في توطيد الصداقة بين المملكة المغربية والدولة”. في إسرائيل ، والعمل على تعزيز التعاون بين المجلسين في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك “.

وتتضمن الاتفاقية “التطوير المستمر للعلاقات البرلمانية الثنائية بهدف تطوير الخبرات وتبادل الخبرات في مجال القانون والعمل البرلماني”. وبحسب الاتفاق فإن “أي نزاع ينشأ عن تطبيق هذه المذكرة يمكن تسويته سلميا من خلال التفاوض والتشاور بين الطرفين”.

وبحسب بيان صادر عن البرلمان المغربي ، فإن “رئيس الكنيست أشاد بدور المغرب في صنع السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين ، من خلال الوساطة التي قام بها بين السلطة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية”.

من جانبه اعتبر العلمي أن بلاده “ركن من أركان السلام والوئام بين مختلف الحضارات والأديان” مستعرضا المبادرات العديدة التي أطلقها الملك محمد السادس في هذا المجال وفق نفس الأصل.

وأشار العلمي إلى أن البرلمان المغربي والاتحاد البرلماني الدولي سينظمان مؤتمرا برلمانيا دوليا لحوار الأديان في مراكش الأسبوع المقبل.


تابع تفاصيل إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية وقد تم طرح الخبر عبر عرب 48 .. تابع إسرائيل ستعترف قريبا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية
والتفاصيل عبر مزاج نيوز #إسرائيل #ستعترف #قريبا #بسيادة #المغرب #على #الصحراء #الغربية

المصدر : عرب 48

السابق
تهويد الجليل والنقب على طريقة “الصهيونية الدينية”
التالي
منطقة اليورو شهدت ركودًا اقتصاديًّا

اترك تعليقاً